| منتدى تعليمي شامل | أهلا بالجميع |




الصخور و انواعها

شاطر

سعاد 3 موسط
عضو مشارك
عضو مشارك

انثى
عدد المساهمات : 125
العمر : 18
الإقامة : تلمسان
العمل/الترفيه : الغناء و الرقص و الرسم
المزاج : عاشقة
تاريخ التسجيل : 27/12/2010

جديد الصخور و انواعها

مُساهمة من طرف سعاد 3 موسط في 2011-02-08, 20:39

مقدمة

علم الصخورأحد فروع علم الجيولوجيا وهو العلم الذي يدرس الصخور من حيث نشأتها وطريقة تكونها ومعرفة محتواها والعوامل المؤثرة. كما يهتم علم الصخور بدراسة كيفية تكونها ونموها وكيفية استقرار مجالها المغناطيسي المصاحب للمجال المغناطيسي للأرض.

تقسم الصخور إلى ثلاثة أنواع وهي: الصخور الرسوبية، والصخور النارية، والصخور المتحولة.

تتكون الصخور النارية اما عن طريق البراكين وهي التي تتكون من برود الصهارة(magma)خارج سطح الأرض وتسمى بالصخور الخارجية Extrusive Rocksأو البركانية Volcanic Rocks، أو وهي التي تتكون من برود الصهارة داخل الأرض (الطبقات الأولية لسطح الأرض)وتسمى بالصخور الداخلية Intrusive Rocks أو البلوتونية Plutonic Rocks. وعند تصنيف هذه الصخور يلاحظ مدى كبر حجم الحبيبات المكونة لها فإذا كانت كبيرة فإنها تكون Plutonic Rocks اما إذا كانت ذات حبيبات صغيرة فإنها تكون Volcanic Rocks. ويعتمد تصنيف الصخور بعد معرفة إذا كانت Volcanic or Plutonic على عدة عوامل وهي:

1-التركيب المعدني: لكل صخر تركيب معدني خاص. وإذا أمكن تمييزه فإننا نحدد نسبة كل معدن في الصخر.

2-النسيج: وهو وصف لحبيبات الصخر وحجمها. ويكون نسيج الصخور بلورياً كبير الحبيبات، أو بلورياً دقيق الحبيبات. ونادراً ما يكون النسيج زجاجياً غير متبلور.

3-البُنية: تعبر البنية عن مظهر قطعة الصخر إجمالاً، وتحدد علاقة الأجزاء معاً. ففي البنية الكثيفة تكون حبيبات الصخر متلاصقة ومتجانسة بحيث لا يظهر أي اتجاه معين لتراص حبيباته. والبنية الطبقية تدل علي وجود اتجاهات معينة لتراص المعادن. وإذا كان الصخر غنياً بالمسامات تكون بنيته نافذة.

4- اللون السائد: ويقصد به اللون الغالب علي الصخر حتى لون لو جدت بعض الألوان الأخرى عير السائدة ويقول د. صهيب خميس عاشور أن اللون السائد أحد أهم خصائص الصخور.

بازلت

تتشكل الذروات المحيطية أساسا من البازلت، ويظهر البازلت في الميدان وفي الخريطة على شكل تدفقات لافية لها علاقة ببراكين خامدة منتشرة في مناطق متعددة بالمغرب كالأطلس المتوسط(جبل أوتكي)، تغطي هذه التدفقات اللافية الصخور في ممراتها وتكون أحدث منها. ملاحظة صخرة البازلت: عند ملاحظة عينة من صخرة البازلت بالعين المجردة أو المكبر اليدوي أو الزوجي نكتشف أن البازلت صخرة داكنة اللون بها فجوات صغيرة وتحتوي على بلورات خضراء كبرة ومتفرقة تسمى الألفين l'olivine، وأخرى وداء ومتباعدة عن بعضها البعض تسمىالبروكسين Pyroxène. بين هذه البلورات توجد مادة سوداء غير متبلورة أي لا تحتوي على بلورات تسمى عجينة زجاجية pate vitreuse.

بنية صخرة البازلت: لتحديد البنة الصخرية لأي صخرة نستعمل صفائح دقيقة Lame mince من هذه الصخور، وهي عبارة عن عينات صخرية جد دقيقة من هذه الصخور ملصقة فوق صفيحة زجاجية ومغطاة بصفيحة زجاجية، ثم نلاحظها بواسطة المجهر المستقطب le microscope polarisant

عند ملاحظة صفيحة دقيقة من البازلت بواسطة المجهر المستقطب نكتشف أن البازلت يتكون من المعادن Minérauxوالبلورات Cristauxالتالية

البلورات الكبيرة + البروكسن

+ الأولفين

البلورات الصغيرة: الفلدسبات

عجينة زجاجية غير متبلورة تتكون صخرة البازلت اذن من بلورات مختلفة القد (بلورات كبيرة بالإضافة إلى ميكروليتات وعجينة زجاجية غير متبلورة لذا نقول أن صخرة البازلت غير كاملة التبلور، ويسمى هذا النوع من البنية:البنية المكروليتية structure microlitique

ملحوظة:

البلورة:cristal: هي حالة صلبة لمعدن يتميز بتركيب منتظم للذرات التي تكون منها وذلك حسب الاتجاهات الثلاثة للفضاء.

التبلور:critallisation: هو تشكل البلورات عن طريق تصلب سائل ذي تركيب كيمائ حتوي على معدن أو معادن مختلفة.

البنية: la structure: هي تموضع معادن صخرة بالنسبة لبعضها البعض

مصدر البازلت: اكتشف مصدر البازلت: تجربة تبريد الصهارة البازلتية: تجربة:

قام الجيولوجيون بأخد عينات من اللافة في درجات حرارة مختلفة ثم أخضعوها لتبريد مفاجئ

ملاحظة:

عند ملاحظة عينات بازلتية تشكلت بتبريد الصهارة تحت درجات حرارة مختلفة أي بسرعات مختلفة نكتشف أنه:

إذا كان تبريد الصهارة تم ببطء تحت حرارة مرتفعة تتشكل بلورات كبيرة.

إذا كان التبريد سرعا أ تحت حرارة منخفضة تتشكل بلورات صغيرة.

إذا كان تبريد الصهارة سريعا جدا أي تحت حرارة جد منخفضة،(حرارة سطح الأرض 25°C) تتشكل العجنة الزجاجية الغر متبلورة.

استنتاج:

نستنتج اذن أن سرعة تبرد الصهارة هي التي تحدد قد وحجم البلورات المعدنة التي تتكون منها صخرة البازلت.

تجربة تبريد وتصلب الكبريت: تجربة:

ينصهر الكبريت في درجة حرارة 115°C، نقوم بتدويب مسحوق الكبريت في ثلاث مدوبات ثم نقوم بتبريده في درجات حرارة مختلفة مع اتخاد الاحتياطين التاليين:

تهوية القاعة للتخلص من الرائحة الخانقة المنبعثة من الكبريت.

اخماد اشتعال الكبريتبوضع غطاء على اناء التسخين.

ملاحظة:

في نهاية التجربة نحصل على النتائج التالية:

+ بلورات كبيرة من الكبريت إذا كان التبريد تم ببطء تحت درجة حرارة مرتفعة.

+ بلورات صغيرة من الكبريت إذا كان التبريد تم بسرعة تحت درجة حرارة منخفضة.

+ عجينة زجاجية إذا كان التبريد تم سريعا جدا تحت حرارة جد منخفضة(ماء مثلج مثلا)

استنتاج:

أثناء التبريد تجد الجزيئات المنصهرة الوقت الكافي لكي تنتظم على شكل بلورات كبيرة. أما إذا كان التبريد سريعا فان الجزيئات المعدنية المنصهرة لا تجد الوقت الكافي لكي تنتظم.

تمرين مدمج: استنتاج: تفسر بنية الصخور البركانية بتبريد الصهارة عبر ثلاث مراحل:

تبريد بطئ للصهارة داخل الخزان الصهاري، تتكون على اثره بلورات كبيرة كالأولفين والبيروكسين.

تبريد سريع خلال صعود الصهارة، تتكون على اثره بلورات دقيقة تدعى الميكروليتات.

تبريد جد سريع على سطح الأرض(في الهواء أو في الماء) تتكون عل اثره عجينة زجاجية.


الجرانيت


علم المعادن



يصنف كيميائيا بأنه صخر ناري حمضي لان وزنه النوعي منخفض ولونه فاتح مما يدل على نسبة المعادن السيليكاتية تزيد فية عن 65% مثل معدن الكوارتز والبلاجوكليز والبيوتيت والمسكوفيت.] الإنتشار

هناك أنواع أخرى يتميز بها الجرانيت من حيث النسيج مثل النسيج البروفيري الذي يتميز بة الجرانيت عن باقي الصخور النارية وهذا النسيج يدل على ان الجرانيت تجمد على مرحلتين الأولى ببطء والأخرى بسرعة مما أوجد نسيج بروفيري وهو خليط من البلورات الواضحة والدقيقة.
الأصل



يتميز بنسيج خشن الحبيبات لأنه برد ببطء تحت سطح الأرض مما سمح بنمو البلورات ووضوحها
الإستعمالات



أستخدم هذا النوع من الصخور استخدام واسع لنحت التماثيل والأعمدة، وهو يتميز بتحمله لعوامل النحت والتعرية أكثر من أنواع الصخور الرسوبية. ويعتبر الجرانيت ذو اهميه اقتصادية كبيرة ويستخدم أيضا في المنازل كالسلالم والمطابخ ومن أنواعه المعروف بنطقه الخليج العربى البيلنكو والنيو بنك واسويت سلمون والدارك ونجران براون هو موجود فقط بمنطقة نجران جنوب السعوديه وهنالك لايت غولد وغيرها من الأنواع تنتشر صناعته في الخليج وخاصه المملكه العربيه السعوديه لما تمتلكه من طبيعه متفرده وهنالك عدة شركات كبرى بالمملكه منها مجموعه بن لادن أو كما تعرف في مجال الجرانيت بسركة الرخام والجرانيت الدوليه وشركة مصنع السعوديه والوطنيه والتقدم والمتحده واليمامه وتنهات وغيرها من الشركات التي لها خبرات طويله المدى في هذا المجال.



الصخور الرسوبية Sedimentary Rocks



مراحل تكون الصخور الرسوبية:

الصخور الرسوبية صخور تكونت بفعل الضغط أو الحرارة حيث تتكون فراغات بين الطبقات الرسوبية وعندما تتقلص الفراغات في الصخور الرسوبية فتتشكل الضخور الرسوبية. تنشأ الصخور الرسوبية من ترسيب المواد المفتتة أو الذائبة في الماء والتي تنتج من تعرض الصخور المختلفة الصخور النارية، الرسوبية أو المتحولة إلى نشاط ميكانيكي حيث تؤدي إلى التفتت الميكانيكى للصخور بسبب عوامل التجوية كالرياح والأمطار والأمواج البحرية وغيرها.تختلف الصخور الرسوبية عن النارية والمتحولة في انها ذات اصول ومناشء مختلفة بينما المتحولة والنارية ذات اصل ومنشأ واحد. أما التجوية الكيميائية فإنها تؤدى للتحلل الكيميائى لمعظم المعادن المكونة للصخور, ثم تقوم عوامل النقل كالمياه الجارية والرياح والجليد بنقل المعادن المتحللة والفتات كمكونات صلبة أو ذائبة. ويبدأ ترسيب المواد الصلبة عندما يضعف تيار الماء أو الهواء الحامل لها، أما المواد المذابة فتترسب بعد تبخر الماء المذيب لها وتحدث عملية الترسيب في أماكن كثيرة من أهمها الصحاري وسفوح الجبال وفي السهول الفيضية حول الأنهار وفي البحار والمحيطات والبحيرات حيث تتكون الرواسب الملحية ثم تتماسك الرواسب المفككة لتكون الصخور الرسوبية وتحدث عملية التماسك إما بترسيب مواد لاحمة بين حبيبات الرواسب الخشنة كالحصى والرمال (من المواد اللاجمة الشائعة مثل أكسيد الحديد والسيليكا وكربونات الكالسيوم) أو تتماسك الرواسب بفعل ضغط الرواسب العليا على ما تحتها من رواسب حيث يتم خروج الماء الموجود بين حبيبات الرواسب فتتصلب وتكون صخورا رسوبية. تنشأ المادة الأولية المكونة للصخور الرسوبية عن عمليات التجوية والتعرية.
التجوية:



التجوية هي مجموعة عمليات جيولوجية (فيزيائية وكيميائية وعضوية) تتم على سطح الأرض بصورة رئيسية وتؤدي إلى تغير مجمل خصائص الصخور والفلزات بتأثير فعالية الغلاف الغازي والمائي والحيوي، تقسم التجوية إلى نوعين رئيسيين:

· التجوية الميكانيكية: وهي التي تؤدي إلى تفتيت الصخور إلى أجزاء دون تغيير تركيبها الكيميائي، وتتم بتأثير التغيرات الحرارية، التجلد الإسفيني، ونمو البلورات في الفراغات الصخرية.

· التجوية الكيميائية: وهي أشد تأثيراً في الصخورلأنها تغير من تركيبها الكيميائي.

ومن أهم عوامل التجوية الكيميائية الماء والأوكسجين وثاني أكسيد الكربون. من عمليات التجوية الكيميائية الانحلال، ،الإماهة، الأكسدة والإرجاع.
التعرية:



هي عملية طبيعية تؤدي إلى انفصال الصخور أو التربة عن سطح الأرض في بقعة ما وانتقالها إلى بقعة آخرى. وهي تشمل ثلاث عمليات مبدئيه: التجويه، والتآكل، والنقل. وتمتد عملية التعرية، عادة على امتداد آلاف بل ملايين السنين ومع ذلك فإن بعض الأنشطة البشرية مثل التعدين يمكن أن تؤدي إلى الإسراع بحدوثها وقد يستفيد الإنسان من هذه العملية، عن طريق يد المساعدة التي تقدمها في بناء تربة جديدة من الصخور المفتتة. ولقد أدت عملية التعرية أيضاً إلى نشوء تكوينات جيولوجية مثل الصخور الرسوبية العوامل التي تقوم بالتعريه: 1- الماء. 2- الهواء. 3- الأحياء. 4- تقلب الحرارة. 5- الرياح. 6- الثلاجات. 7- حركات الأرض. 8- الجاذبية.
تصنيف الصخور الرسوبية:



تنقسم الصخور الرسوبيه الي نوعين حسب طريقه تكونها:

1- صخور رسوبيه عضوية النشأة:

وهي التي تكونت عن طريق تجمع أجزاء بقايا الكائنات الصلبة على مدى زمن طويل مثل الحجر الجيري العضوي الذي يتكون من محار وهياكل الحيوانات التي تحتوي على كمية كبيرة من كربونات الكاليسيوم كما يتم الترسيب العضوي بواسطة الكائنات البكتيرية الدقيقة التي تنتج عن تحلل النبات وتعمل على ترسيب أكسيد من مياه البحيرات والمستنقعات كما قد ينتج عن الترسيب العضوي صخور سيليكية من أصل عضوي نتيجة بقايا حيوانية مثل الإسفنج والراديولا والنباتات المائية مثل الديومات وتنتمي الصخور الكربونية إلى الصخور الرسوبية العضوية وهي تحتوي على الكربون بصفة رئيسية.

2- صخور رسوبيه كميائيه:

وهي التي تكونت بالطرق الكيميائيه المختلفه مثل التبخر والتبلور من مياه البحر وهي أقل مساميه وتعطي الكربونات الترسبة أمثلة لتلك الصخور المتكونة كيميائيا ويترسب الكاليست في مجاري الأنهار على شكل ستالكتيت وستالاجميت وهذا الشكل من الترسيب هو أحد الظواهر الرئيسية في جهات التكوينات الجيرية وتعرف الظاهرة بالكرست والصخر الجيري غير العضوي عادة ما يكون أيضا رمادا إذا كان نقيا ومن أهم الصخور الجيريثة الحجر الجيري البطروخي وهو يتكون من ترسيبات كيميائية في مياه البحار أو البحيرات وتعرف هذه الترسيبات باسم الأوز وغالبا ما يتم الترسيب في طبقات رقيقة حول نواة دقيقة مثل حبة رمل أو نواة صدفية حيوانية.

- تشمل الصخور الرسوبية كيماوية النشأة، ثلاث مجموعات من الصخور، هي: صخور الكربونات، وصخور المتبخرات، والصخور السلسية.

أ- صخور الكربونات Carbonate Rocks

تشمل صخور الكربونات معدن الكالسايت أو الأراجونايت، أي كربونات الكالسيوم CaCO3؛ ومعدن الدولومايت، المكون من كربونات الكالسيوم والماغنسيوم CaMg(CO3)2؛ أو معدن السدرايت Sedrite، أي كربونات الحديد FeCO3. وهذه الصخور، لا ترسب بالطرائق الكيماوية البحتة؛ نتيجة لتشبع المحلول المائي بالأيونات المكونة لمعادنها؛ وإنما ترسب، في كثير من الأحيان، بطرائق بيوكيماوية، تؤدي الكائنات الحية فيها دوراً أساسياً. ومن أهم صخور هذه المجموعة: الحجر الجيري، والتوفا، والدولومايت، والحجر الطباشيري.

- حجر الجير Limestone

الحجر الجيري مكون، أساساً، من معدن الكالسايت CaCO3، الراسب كيماوياً من المحلول المائي، الذي يصل فيه تركز أيون الكالسيوم ++Ca والكربونات =CO3، إلى حد التشبع، بالنسبة إلى معدن الكالسايت. ويرسب الكالسايت من المحلول المائي في بيئات مختلفة؛ منها القارية، مثل البحيرات؛ ومنها البحرية.

- حجر التوفا Tufa

حجر التوفا، هو حجر جير، مسامي، إسفنجي البنية. يتكون، عادة، في بيئات قارية، مثل البحيرات والينابيع، عندما يصل تركز الأيونات المكونة لمعدن الكالسايت، في المحلول المائي، إلى درجة التشبع بهذا المعدن. ويكون، أحياناً، للطحالب الفارزة للجير Line secreting algac، دور في رسوب معدن الكالسايت، ولو لم يصل تركز الأيونات المكونة لهذا المعدن، في المحلول المائي، إلى حد التشبع به.

- حجر الدولومايت Dolomite

حجر الدولومايت مكون، أساساً، من معدن الدولومايت CaMg(CO3)2، الذي يعتقد أنه يتكون من تحور Alteration معدن الكالسايت، تحت التركز العالي لأيون الماغنسيوم Mg2+، في المحلول المائي؛ في ما يعرف بعملية الدلمتة Dolomitazation.

- حجر الطباشير Chalk

هو صخر رسوبي مكون من معدن الكالسايت، الذي يرسب، كيماوياً، من المحلول المائي، فيظهر في هيئة تراكم هياكل الكائنات الحية الدقيقة جداً.

ب- صخور المتبخرات Evaporites

هذا النوع من الصخور الرسوبية ترسب المعادن المكونة له كيماوياً، ومباشرة، من المحلول المائي، عندما يزداد تركز الأملاح في الماء، بوساطة عملية التبخر. وأهم صخور المتبخرات ما يلي:

- صخر الملح Halite

وهو مكون من معدن الهالايت NaCl، أي ملح الطعام، أو كلوريد الصوديوم.

- صخر الجبس Gypsum

وهو مكون من معدن الجبسCaSO4.2H2O أي كبريتات الكالسيوم المائية.

- صخر الأنهدرايت Anhydrite

وهو مكون من معدن الأنهدرايتCaSO4، أي كبريتات الكالسيوم اللامائية.

- صخر البوراكس Borax:

وهو مكون من معدن البوراكسNa2B2O7.10H2O.

- صخر البوتاش Potash:

وهو مكون من كلوريد البوتاسيوم KCl.

ج- صخور السلسية Siliceous Rocks

وهي صخور رسوبية مكونة، أساساً، من عنصر السليكا /Si. وترسب مكوناتها بطرائق كيماوية، وبيوكيماوية. وأهم أنواعها: الشرت Chert، والصوان Flint، والأوبال Opal، والكالسدوني Chalcedony

3- صخور رسوبية ميكانيكية النشأة:

تتكون هذه الصخور من فتات الصخور، النارية والمتحولة والرسوبية، الناتج من عمليات التجوية، الميكانيكية والكيماوية، والذي ينتقل بأي من وسائل النقل المختلفة مثل المياه الجارية على السطح، والرياح، والجليد، والأمواج؛ ليرسب في بيئات مختلفة، حيث تتغير الظروف، وتصبح قوة المقاومة أكبر من القوة الدافعة. وبعد استقرار الرواسب في البيئات الجديدة، تتعرض، مع مرور الزمن، لعمليات، فيزيائية وكيماوية وحيوية، تجعل منها صخوراً، بواسطة التلاز؛ والتلاحم بالمواد اللاحمة، مثل كربونات الكالسيوم، والسليكا؛ وإعادة تبلور بعض المعادن. ويطلق على هذه العمليات مجتمعة، اسم الدياجنسس، أو عمليات النشأة المتأخرة.

أ- عمليات النشأة المتأخرة للصخور الرسوبية الفتاتية:

- التلاز والذوبان بالضغط Compaction and Pressure Dissolution:

تتمثل عملية التلاز، خلال المراحل الأولى لعمليات النشأة المتأخرة، في طرد الماء من الرواسب تراصّ الحبيبات Closer Packing. فعند الرسوب، يكون تراصّ الرواسب، المكونة من حبيبات عالية الاستدارة، ومتجانسة الحجم، من النوع المكعبي. لذلك، تكون مساميتها عالية، قد تزيد على 50%. ومع بدء عملية التلاز، تأخذ مساميتها في التناقص، لتحول تراصّ الحبيبات من النوع المكعبي، إلى السداسي الموشوري. ومع استمرارية التلاز، بفعل ضغط الحمل، تبدأ الحبيبات الضعيفة بالتكسر والانثناء. وللذوبان بالضغط، عند نقاط الاحتكاك بين حبيبات الرواسب، أهميته في عمليات النشأة المتأخرة. إلا أن دوره يكون ضعيفاً، إذا كانت الرواسب، قد تلاحمت، في البداية، قبل أندفانها في الأعماق؛ وما ذلك إلا لأن ضغط الحمل، يتوزع، ولا يتركز في نقاط الالتقاء أو الاحتكاك.
عمليات التلاحم



وتنقسم إلى:

- التلاحم بالسليكا Silica Cementation:

يعد نمو بلورات المرو Quartz Overgrawth، من أهم أنواع التلاحم بالسليكا. ففي هذا النوع من التلاحم، ترسب السليكا، من المحلول المائي، فوق أسطح حبيبات المرو. ويعتقد أن تركّز السليكا العالي في ذلك المحلول، والذي يقود إلى نمو بلورات المرو، على الأسطح ـ يرجع إلى عمليات الذوبان بالضغط، عند نقاط الالتقاء بين الحبيبات. كما يتحقق هذا النوع من التلاحم، بالرسوب الكيماوي، من المحلول المائي، لتتكون بلورات جديدة للمرو، أو الأوبال Opal، في مسام الرواسب؛ كما يحدث في التربة، عند تكون الآفاق السليكاتية Silcretes

- التلاحم بالكربونات Carbonate Cementation:

يعد معدن الكالسايت (كربونات الكالسيوم) CaCO3، من أهم المواد اللاحمة، في الصخور الرسوبية الفتاتية. ويليه في الأهمية معدن الدولوميت (كربونات الكالسيوم والماغنسيوم) Dolomite CaMg(CO3)2، ثم معدن السدرايت (كربونات الحديد) Siderite FeCO3. وتكون المادة اللاحمة، من الكربونات، إما متوزعة، بالتساوي، في جميع أجزاء الصخر، أو متكتلة في بعضها.

- التلاحم بمعادن الطين Clay mineral authigenesis

تتلاحم الرواسب الفتاتية، بالرسوب الكيماوي لمعادن الطين، من المحلول المائي، عندما يصل إلى درجة التشبع، بالنسبة إلى تلك المعادن. ورسوب معادن الطين في مسام الرواسب، يؤثر كثيراً في مسامية الصخر ونفاذيته، ومن ثم يحد من القدرة، التخزينية والاستقلالية، للسوائل، من الماء والنفط، في الصخر. ويعد معدنا الكالينايت Kaolinite والإيلايت Illite، أكثر أنواع معادن الطين مساهمة في تلاحم الرواسب، خلال عمليات النشأة المتأخرة، وخاصة في الحجر الرملي. إلا أن معادن الطين الأخرى، مثل معدن المونتموريلونايت Montmorillonite؛ والطبقات المختلطة، من المونتموريلونايت والإيلايت Mixed-layer Illite-Montmorillonite؛ ومعدن الكلورايت Chlorite ـ تساهم في تلاحم الرواسب، خلال هذه المرحلة. ويؤثر نوع معدن الطين في المادة اللاحمة، في إمكانية استغلال خزانات الصخور الرملية؛ فرسوب معدن الكالينايت، في مسام الرواسب، كمادة لاحمة، يقلل المسامية؛ لكن تأثيره في نفاذية الصخر قليل جداً. أما رسوب معدن الإيلايت في المسام، كمادة لاحمة، فيقلل كثيراً من نفاذية الصخور الرملية، بواسطة إغلاق حناجر المسام، لكن تأثيره في مسامية الصخر، يكون محدوداً.

- التلاحم بأكاسيد الحديد Hematite Cementation:

يرجع اللون الأحمر، للعديد من الصخور الرسوبية الفتاتية، إلى رسوب أكاسيد الحديد، على شكل معدن الهيماتايت Hematite Fe2O3، كطلاء على أسطح حبيبات الرواسب، وخاصة تلك القارية، في الصحاري، والأنهار، وسهول الفيض، والمراوح الفيضية. ويكون معدن الهيماتايت طلاء رقيقاً جداً، على الحبيبات الأصلية، وعلى بلورات المعادن الثانوية، من الطين والمرو والفلسبار، التي رسبت في مسام الرواسب.

ب- تصنيف الصخور الرسوبية ميكانيكية النشأة:

تضم هذه الفئة من الصخور الرسوبية، مجموعة من الصخور، مختلفة رواسبها الأصلية شكلاً وحجماً وطريقة تلاحم. وأنواع الصخور الرئيسية، في هذه الفئة، هي الأحجار الوحلية Mudrocks، والطفل Shale، والأحجار الرملية Sandstones، وصخور الكونجلامرت Conglomerates، وصخور البريشا Breccias.

- الحجر الوحلي:

الحجر الوحلي، هو أكثر أنواع الصخور الرسوبية وجوداً؛ إذ يشكل ما نسبته 45ـ55% منها. وهو يتكون، أساساً، من معادن الطين، ومعدن المرو، في حجم الغرين (السلت Silt). وحبيبات الطين، لا يزيد قطرها على 4 ميكرومترات؛ بينما يراوح قطر حبيبات الغرين بين 4 ميكرومترات و62 ميكرومتراً.ولا يسمى هذا النوع من الصخر، حجراً وحلياً، إلا إذا كان كتلياً، يفتقد خاصة الانفصال إلى صفائح رقيقة. أما إذا كان الصخر طبقياً، وينفصل إلى صفائح رقيقة، فإنه يسمى طفلاً Shale. وإذا كانت نسبة الطين في الحجر الوحلي، هي الغالبة، فإنه يسمى حجراً طينياً Clay stone. وإن كان الغرين، في الحجر الوحلي، أكثر من الطين، فإنه يسمى حجراً غرينياً Silt Stone.والصخور الوحلية، ترسب في العديد من البيئات، ولا سيما في سهول الفيض، على ضفاف الأنهار؛ وفي البحيرات ومناطق الدلتا. ولأن الصخور الوحلية، تتجوى، بسرعة، عندما تكون مكشوفة، على السطح؛ فهي تشكل المناطق المنخفضة؛ وخاصة في الأقاليم الرطبة. ويعتمد لون حجر الوحل، على نوع المعادن المكونة له، ونسبة المواد العضوية فيه؛ فإن ازدادت نسبة المواد العضوية، ومعدن البايرايت Pyrite، في الصخر، فإن لونه يميل لأن يكون رمادياً أدكن، إلى أسود؛ كما هو الحال في صخور الوحل، الراسبة المناطق البحرية ومناطق الدلتا. وإذا احتوى حجر الوحل على نسبة عالية، من أكاسيد الحديديك، تغلق معظم حبيباته، فإنه يأخذ اللون الأحمر، إلى البنفسجي. أما إذا كانت أكاسيد الحديديك، لا تغلق معظم حبيبات الصخر، فإن لونه يكون بنياً. وعندما يخلو حجر الوحل، من أكاسيد الحديديك والمواد العضوية، فإن لونه يصبح أخضر؛ بسبب أكاسيد الحديدوز، في بلورات معدني الإلايت Illite والكلورايت Chlorite، الطينية.

- الحجر الرملي:

يسمى الحجر الرسوبي حجراً رملياً، إذا كانت حبيبات رواسبه في حجم الرمل، أي يراوح قطرها بين 62 ميكرومتر ومليمترين. وتكون حبيبات الرواسب الرملية، أساساً، من معدن المرو، الذي يشكل نحو الثلثين، في المتوسط؛ ومعادن الفلسبار، التي يراوح متوسط نسبتها بين 10 و15%؛ إلا أنها قد تصل إلى نحو 50%، في بعض أنواع الحجر الرملي. وأهم معادن الفلسبار، في الحجر الرملي، هي: الميكروكلاين Microcline، والأورثوكليز Orthoclase. أما المعادن الأخرى، الموجودة فيه، بنسب ضئيلة، فهي معادن المايكا والطين، مثل: البايوتايت Biotite، والمسكوفايت Muscovite، والكالينايت Kaolinite، والإيلايت Illite، والكلورايت Chlorite؛ والمعادن الثقيلة، مثل: الزيركون Zircon، والتورمالين Tourmaline، والروتيل Rutile، والأباتايت Apatite، والجارنت Garnet، والستايورايت Staurotite، والأيبيدوت Epidote.ويصنف الحجر الرملي، بناءً على توقيع نسبة معدن المرو، ومعادن الفلسبار، وحطام الصخور، على شكل ثلاثي، مقسم إلى حقول مختلفة كل منها يمثل نوعاً من الصخور الرملية. وتقسم الصخور الرملية إلى قسمين رئيسيين، حسب النسيج؛ فإذا كان الحجر الرملي مكوناً من حبيبات فقط، سمي أرينايت Arenite؛ أما إذا كانت المادة البينية (بين حبيبات الرواسب)، من المواد اللاحمة، تشكل أكثر من 15%؛ فإن الصخر يسمى ويكز Wikes. وإذا كانت نسبة معدن المرو، في صخر الأرينايت، تزيد على 95%، سمي الصخر أورثوكوارتزايت Orthoquartzite، أو أرينايت مَرَوي Quartz Aronite. ويطلق اسم أرينايت أركوس Arkosic Orenite على الحجر الرملي، عندما يحتوي صخر الأرينايت على أكثر من 25%، من معادن فلسبارية،. أما إذا زادت نسبة الحطام الصخري على 25%، وتخطت نسبة الفلسبار، فيطلق عليه اسم ليثارينايت Litharenite.

- صخور الكونجلوميرث والبريشا Conglomerate and Breccias:

تتكون صخور الكونجلوميرت من الحصباء Gravels التي يزيد نصف قطرها على مليمترين، وقد يصل إلى عدة سنتيمترات. ويكون رسوب الحصباء، عادة، في المناطق شديدة الانحدار. وإذا كانت الرواسب الكبيرة غير مستديرة الشكل، وإنما زاوَّية Angular، على شكل شظايا، فإن الصخر يسمى بريشا Breccias. ولأن الشظايا الكبيرة المنقولة بالمياه الجارية تتأكّل حافاتها بسرعة، لتصبح دائرية؛ فإن وجود هذه الشظايا الزاوَّية، يدل على أن هذه الرواسب لم تنقل بعيداً من منطقة المصدر قبل أن ترسب.

الخصائص العامة للصخور الرسوبية:

-صخور هشة

2-وجود حفريات

3-تتكون من حبيبات مستديرة أو من بلورات معدنية

4-تحوي كثير من الخامات المعدنية

5-ألوان فاتحة

6-لها تراكيب خاصة : علامات النيم، شقوق الطين

7 - توجد في هيئة طبقات تتميز عن بعضها باللون والسمك والنسيج وقد تكون أفقية أو مائلة أو مجعدة.

8-تحتوي على المستحاثات (الحفريات) الكبيرة والصغيرة (المجهرية).

9-احتواء بعضها على مسام ذات أهمية كبرى في تخزين البترول والغازات الطبيعية والمياه الجوفية المشبعة بالمواد المعدنية.
المميزات العامة للصخور الرسوبية:



1- توجد في الطبيعة على شكل طبقات متتابعة الأحدث فالأقدم وتختلف هذه الطبقات في اللون والسمك والتركيب.

2- تحتوي الصخور الرسوبية عادةعلي بقايا كائنات حية (أحافير) لأن الظروف التي كونت فيهاهذه الصخور تسمح بحفظ الكائنات الحية بعد موتها أو أجزاء منها أو ما يدل عليها ولانها ناتجة اصلا عن ترسب الاحافير.

3- يندر أن تكون الصخور الرسوبية في حالة متبلورة باستثناء الصخور الملحية مثل الأنهيدريت والملح الصخري والجبس ولكنها توجد على هيئة حبيبات متماسكة.

4- تتميز الصخور الرسوبية بمسامات بين الحبيبات المكونة لها ولهذا فهي تعتبر خزانات طبيعية للنفط والمياه الجوفية والغاز الطبيعي.

5- تقاوم عوامل التجوية بدرجة أقل من الصخور النارية


صخر ناري



صخور نارية

الصخور النارية وهي الصخور التي تكونت نتيجة من تجمد وتبرد مادة منصهرة تعرف باسم الصهارة , وتوجد الصهارة في باطن الأرض على مسافات بعيدة من السطح على هيئة جيوب صهيرية ذات درجة حرارة مرتفعة وتحت ضغط عالٍ ، الحمم البركانية الذائبة تتكون من ذرات وجزيئات المعادن الذائبة. عندما تبرد الحمم البركانية الذائبة، تترتب الذرات والجزيئات مرة ثانية لتشكيل الحبوب المعدنية. تتشكل الصخرة بعدما تتوحد تلك الحبوب المعدنية. من بين أنواع الزجاج البركاني الناري الأوبسيديان والسكوريا. هذه الصخور تبرد بشكل سريع جداً وتخلف المعادن بعد أن تبرد، فتتشكل هذه الصخور. وعند اندفاعها إلى سطح الأرض من فوهات البراكين أو الشقوق الموجودة في سطح القشرة الأرضية فتسمى الحمم وقد تتجمد الصهارة إما في باطن الأرض أو على سطحها أو على أعماق قليلة من سطح القشرة الأرضية ، وينتج في كل من هذه الحالات نوع من الصخور النارية يتميز بصفات خاصة من حيث أحجام البلورات الناتجة في الصخر وشكلها .


·

أقسام الصخور النارية



أنواع الصخور النارية حسب نسبة اكسيد السليكون بها (1)صخور نارية حمضية (2)صخور نارية وسيطة (3)صخور نارية قاعدية

قسمت الصخور النارية حسب مكان تجمد الصهارة إلى قسمين:
صخور جوفية



الصخور البركانية الجوفية؛ قد لا تتسرب الصهارة خارج سطح القشرة الأرضية حيث تبدأ في التجمد ببطء في باطن الأرض مكونة صخورا ذات بلورات كبيرة الحجم . وقد تتكون هذه الصخور على أعماق كبيرة من سطح القشرة الأرضية قد تصل إلى حوالي عشرين كيلومترا ، ولذلك تعرف بالصخور الجوفية وتكون بلوراتها كبيرة الحجم أما إذا تجمدت الصهارة على أعماق قريبة من سطح القشرة الأرضية قد تصل إلى حوالي 500 متر أو أقل فإنها تعرف بالصخور فوق الجوفية وتتكون بلوراتها متوسطة الحجم . وتعرف الصخور النارية بالصخور الأساسية أو الأولية لأنها أقدم أنواع الصخور فهي أولى الصخور التي تكونت وتشكلت في باطن الأرض وعلى سطحها ، كما تسمى صخور الأساس ، حيث تعد الأساس الذي تكونت منه جميع الأنواع الأخرى من الصخور وتشكل الصخور النارية حوالي 95 % من الصخور البانية للقشرة الأرضية .
الصخور السطحية أو (البركانية)



قد تتسرب الصهارة إلى خارج القشرة الأرضية خلال فوهات البراكين أو عن طريق الشقوق والفواصل على هيئة حمم تبدأ في الانسياب حيث تتعرض لبرودة الجو الخارجي فيتجمد بسرعة لا تسمح للبلورات أن تنمو إلى حجم كبير ، ولذلك تتميز هذه الصخور ببلورات دقيقة الحجم .
مميزات عامة للصخور النارية



تختلف الصخور النارية وتتنوع باختلاف المعادن المكونة للصخر وباختلاف نسبة هذه المعادن وحجم وترتيب بلوراتها . وهناك أنواع عديدة من الصخور النارية قد تصل إلى المئات ، وبالرغم من هذا التنوع فإن هناك صفات مشتركة تتميز بها الصخور النارية عن الأنواع الأخرى من الصخور وهذه الصفات هي :

· توجد في الطبيعة غالبا على هيئة كتل ضخمة ، ولا توجد على هيئة طبقات متتابعة بعضها فوق بعض .

· لا تحتوي الصخور النارية بقايا كائنات حية ( أحافير)

· غالبا ما تكون في حالة متبلورة ويختلف حجم بلورتها باختلاف سرعة تبريد الصهارة الذي تكونت منه ، لذا نجد الصخور التي تكونت في باطن الأرض جوفية ذات بلورات كبيرة الحجم لأنها بردت ببطء .

· لا يوجد مسامات أو فراغات بين حبيباتها ، فهي تعد صخورا صماء غير مسامية .

· تقاوم بدرجة كبيرة أثر الرياح والأمطار وحرارة الشمس وعوامل التجوية .

ومن الصخور النارية الشائعة الجرانيت والبازلت .
مجموعة من الصخور النارية




































الصخور المتحولة:
هي صخور كانت في الاصل نارية أو رسوبية، حدث لها تغير في الشكل او التركيب المعدني او كليهما- صخور متحولة- وذلك نتيجة تأثير الضغط العالي او الحرارة الشديدة او كلاهما او تاثير المحاليل الكيميائية، عمليات التحول تحدث للصخر و هو في حالته الصلبة.

الخصائص العامة:
1- تحمل بعض الخصائص و التراكيب الاصلية قبل التحول (التطبق، الحفريات).
2- ظهور معادن جديدة.
3- التورق : اعادة تشكيل و ترتيب المعادن (المسطحة)بحيث تكون اكثر توازيا.
4- تتواجد في الاماكن النشطة تكتونيا.
5- اشكال والوان متعددة.

عوامل التحول:
1- الحرارة.
2- الضغط.
3- المحاليل النشطة كيميائيا
أنواع التحول:

1- التحول الحراري
:مثل تحول الرخام من الدلومايت و تحول الهورنفلس من الصخور الجيرية، وهو محدود الانتشار.
2- التحول الديناميكي:
ناتج عن الضغط الذي يؤدي الى تكسير او تراص الصخور مثل الميلونيت.
3- التحول الدناميكي- الحراري( الاقليمي):
يحدث بتأثير مشترك لكل من الضغط و الحرارة مثل النيس و االشيست، ويكون واسع الانتشار.
4- التحول الذاتي:
ينتج بفعل النشاط الكيميائي للسوائل الحارة و الغازات مثل صخور السربنتبنبت.

نسيج التحول:
الشكل الناتج عن وجود الحبيبات او البلورات المطونة للصخر بطريقة خاصة بجانب بعضها، و للصخور المتحولة 3 أنسجة رئيسية:
1- النسيج الغير متورق: ينتج من التحول الحراري الذي يؤدي الى اعادة تبلور المكونات المعدنية للصخر الاصلي قبل التحول دون تغير شكل الحبيبات.
2- النسيج المتورق: ينتج من التحوب الاقليمي، يتميز بوجود صفوف من بلورات تتراص على هيئة رقائق او احزمة متوازية، الشستوزي –النيسوزي.
3- نسيج الضغط الديناميكي: ينتج من تاثير الضغط الموجه، و نظرا لعدم تجانس التركيب الصخري، ينتج من ذلك نسيج فتاتي دقيق او خشن او نسيج على شكل عدسات طولية عامود على اتجاه الضغط.


--------------------------------------------{{ التوقيع }}--------------------------------------------

احمد حجاب
مشرف
مشرف

ذكر
عدد المساهمات : 1819
العمر : 86
الإقامة : M'sIiIlà
العمل/الترفيه : gràFfiI!ti-hàCk££r
المزاج : tréS bi£n
تاريخ التسجيل : 05/02/2011

جديد رد: الصخور و انواعها

مُساهمة من طرف احمد حجاب في 2011-02-11, 10:41

bravo


--------------------------------------------{{ التوقيع }}--------------------------------------------
هل تعرف الإحساس الذي يوجد عند الطفل عندما تقذفه في السماء فـيضحك ؟!!
لانه يعرف انك سـ تلتقطه ولن تدعه يقع !!


تلك هي ثقتي بربي
لو رمتني الأقدار فسوف تلتقطني رحمه ربي قبل أن أقع !




asm20
مشرفة
مشرفة

انثى
عدد المساهمات : 499
العمر : 20
الإقامة : ميلة
العمل/الترفيه : تلميذة
المزاج : متقلب
تاريخ التسجيل : 27/11/2010

جديد رد: الصخور و انواعها

مُساهمة من طرف asm20 في 2011-02-13, 11:10

I love you I love you I love you شكرا


--------------------------------------------{{ التوقيع }}--------------------------------------------
الصداقة كالمضلة كلما اشتد المطر كلماا زدادت الحاجة لها

[quote]file:///E:/asma/%D8%B5%D9%88%D8%http://imageshack.us/B1/domo33.jpg

سعاد 3 موسط
عضو مشارك
عضو مشارك

انثى
عدد المساهمات : 125
العمر : 18
الإقامة : تلمسان
العمل/الترفيه : الغناء و الرقص و الرسم
المزاج : عاشقة
تاريخ التسجيل : 27/12/2010

جديد رد: الصخور و انواعها

مُساهمة من طرف سعاد 3 موسط في 2011-02-25, 13:36

كلمة شكر من الاعضاء تزيد من عطائي و مواضيعي


--------------------------------------------{{ التوقيع }}--------------------------------------------

احمد حجاب
مشرف
مشرف

ذكر
عدد المساهمات : 1819
العمر : 86
الإقامة : M'sIiIlà
العمل/الترفيه : gràFfiI!ti-hàCk££r
المزاج : tréS bi£n
تاريخ التسجيل : 05/02/2011

جديد رد: الصخور و انواعها

مُساهمة من طرف احمد حجاب في 2011-04-05, 19:22

جزاك الله خيرا


--------------------------------------------{{ التوقيع }}--------------------------------------------
هل تعرف الإحساس الذي يوجد عند الطفل عندما تقذفه في السماء فـيضحك ؟!!
لانه يعرف انك سـ تلتقطه ولن تدعه يقع !!


تلك هي ثقتي بربي
لو رمتني الأقدار فسوف تلتقطني رحمه ربي قبل أن أقع !




احمد حجاب
مشرف
مشرف

ذكر
عدد المساهمات : 1819
العمر : 86
الإقامة : M'sIiIlà
العمل/الترفيه : gràFfiI!ti-hàCk££r
المزاج : tréS bi£n
تاريخ التسجيل : 05/02/2011

جديد رد: الصخور و انواعها

مُساهمة من طرف احمد حجاب في 2011-04-09, 14:18



--------------------------------------------{{ التوقيع }}--------------------------------------------
هل تعرف الإحساس الذي يوجد عند الطفل عندما تقذفه في السماء فـيضحك ؟!!
لانه يعرف انك سـ تلتقطه ولن تدعه يقع !!


تلك هي ثقتي بربي
لو رمتني الأقدار فسوف تلتقطني رحمه ربي قبل أن أقع !




    الوقت/التاريخ الآن هو 2016-12-04, 19:18